الأخبارسوريا

التعليمات التنفيذية للقانون 26 الذي يراعي وضع العسكريين المصابين في العمليات الحربية في سوريا

أصدر الرئيس السوري بشار الأسد التعليمات التنفيذية لتطبيق القانون 26 المتضمن احتساب جميع الإصابات التي يتعرض لها العسكري في العمليات الحربية.

ويحمل القانون 26 ، أو قانون “تعدد الإصابة”، الذي كان قد أصدره الأسد، جانبا واسعا من العدالة التقييمية بين الجرحى، ويرفع مستوى الرعاية والدعم المالي المقدّم لهم.

ويعتمد طريقة متطورة في حساب نسبة العجز لدى جرحى العمليات العسكرية، فـ يأخذ بالاعتبار كل الإصابات التي تعرض لها الجريح ويجمعُها بطريقة يحصل من خلالها على نسبة عجز إجمالية تفوق النسبة التي كان قد حصل عليها سابقا.

وقبل صدور هذا القانون، كانت الطريقة السابقة تقضي بأخذ الإصابة الأعلى نسبة فقط، مهما كان عدد الإصابات، اليوم تطورت تلك الطريقة عبر احتساب جميع الإصابات.

القانون رقم 26 سيكون له أثر كبير لدى الجرحى الذين هم في حدود نسبتى العجز 40% و 80%.

– الجرحى الذين هم دون نسبة عجز الـ 40% سينتقلون بموجب هذا القانون إلى شريحة ما فوق الـ 40% و يحصلون على معاش صحي مدى الحياة.

– أما الجرحى الذين هم دون نسبة عجز الـ 80% فـ سينتقلون بموجب هذا القانون إلى شريحة العجز الكلي، و يستفيدون من المزايا الواسعة الممنوحة لهذه الشريحة. وسيحصل جزء من الجرحى أيضا على زيادة في التعويض المالي مع انتقالهم لنسبة عجز أعلى.

والقانون يشمل كافة جرحى (الجيش، القوات المسلحة، القوات الرديفة) لا يقوم على جمع نسب العجز للإصابات المتعددة، بل احتسابها من نسبة التعافي المتبقية لدى الجريح.

المصدر: الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق