سوريامجتمع

وفاة شاب وإصابة 53 شخصاً في سوريا جراء إطلاق الرصاص العشوائي والمفرقعات النارية في ليلة رأس السنة

توفي شاب وأصيب 53 شخصا في عدد من المحافظات السورية جراء إطلاق النار العشوائي والمفرقعات النارية ليل أمس بحلول السنة الميلادية الجديدة 2020.

وذكر مصدر في قيادة شرطة دمشق أن شابا عمره 17 عاما توفي إثر تعرضه لإصابات مباشرة في الرأس جراء سقوط عيارات نارية في عدد من أحياء دمشق وساحاتها.

وأضاف المصدر أن عشرة أشخاص آخرين أصيبوا بجروح بينهم طفلة بعمر 4 وطفل بعمر 7 سنوات وامرأتان مشيرا إلى أنهم غادروا المشافي التي أسعفوا إليها بعد تلقي العلاج اللازم.

وفي اللاذقية أصيب نحو 32 شخصا بجروح معظمها طفيفة.

وذكر مدير صحة اللاذقية الدكتور هوازن مخلوف أنه وردت إلى قسم الإسعاف في المشفى الوطني باللاذقية 8 إصابات جميعها كانت غير خطيرة وتم تخريجها من المشفى بعد أن تم تقديم الإسعافات اللازمة لها.

بدوره أوضح الدكتور لؤي نداف مدير مشفى تشرين الجامعي أنه بلغ عدد الإصابات التي وردت إلى المشفى ليل أمس نحو 24 إصابة منها 15 إصابة بالمفرقعات النارية وتسع إصابات بطلق ناري تطلب بعضها إجراء عمليات جراحية وتخرج معظمها باستثناء ثلاث حالات بقيت في المشفى لاستكمال العلاج.

وفي حماة ذكر الدكتور أحمد جهاد عابورة مدير الصحة أن إطلاق الرصاص العشوائي أسفر عن أربع إصابات اثنتان في حي العليليات وإصابة في حي جنوب الملعب ومثلها في السكن الجامعي لافتا إلى أنه تم إسعاف المصابين إلى المشافي لتلقي العلاج اللازم.

وفي حمص قال مصدر في قيادة شرطة المحافظة تعرض رجل وامرأة لإصابات جراء الرصاص العشوائي خلال احتفالات رأس السنة.

وفي حلب قال مصدر طبي تعرض شخصين للإصابة جراء الرصاص العشوائي تم نقلهما إلى مشفى الجامعة فيما لم ترد إلى مشفى الرازي أي إصابة.

وفي طرطوس أشار الدكتور عماد بشور مدير الهيئة العامة لمشفى بانياس إلى ورود ثلاث حالات إلى المشفى جراء الرصاص العشوائي وكلها تلقت الإسعافات اللازمة وتم تخريجها.

المصدر: الوكالة السورية للأنباء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق