مجتمع

إطلاق سراح النمس بعد عشرة أيام من التوقيف ، انظر ماذا قال؟!

 

 

وفاة النمس مصطفى الخاني

 

 

أخلى قاضي التحقيق في دمشق سراح الممثل السوري مصطفى الخاني المعروف بلقب النمس، يوم الاربعاء عشرين أيلول ليلا، بعد توقيفه بناء على شكوى من مندوب سوريا في الأمم المتحدة، بشار الجعفري.

وعقب خروجه وجه الخاني رسالة إلى جمهوره، عبر صفحته في “فيس بوك”، أكد فيها أنه لن يسكت عن الخطأ مهما كان الثمن.

وقال الخاني “لم أسكت في حياتي عن خطأ، ولن أسكت عن الخطأ ما حييت، أيًا كان مُقترفه، ومهما كان الثمن، هكذا عرفتموني دائمًا، وهذا ما تؤكده لكم الأيام القادمة، شكرًا من القلب، محبتكم أغلى ما أملك”.

 

 

 

وكان الخاني قضى أكثر من عشرة أيام في السجن بعدما شن، في 4 أيلول الجاري، هجومًا على بشار الجعفري واتهمه بـ الفساد، ومسؤوليته عن تعنيف عناصر مفرزة أمنية قرب العاصمة.

وعقب الاتهامات رفع الجعفري دعوى قضائية ضده عن طريق محاميه أحمد الكزبري، واتهمه بـ”النيل من هيبة الدولة، ومن الشعور الوطني، والنيل من الوحدة الوطنية، وتعكير الصفاء بين عناصر الأمة”.

واستدعت إدارة الأمن الجنائي (قسم الجرائم الإلكترونية) الخاني، في 10 أيلول، للتحقيق معه الذي استمر نحو ست ساعات، اعترف خلالها بـ “نشر الرواية التي تهجم خلالها على الجعفري”، قبل إحالته إلى القصر العدلي.

وتزوج الخاني من ابنة بشار الجعفري يارا، في آب 2014، وأقام حفلًا بفندق داما روز  وسط دمشق، إلى أنه انفصل عنها نهاية العام الماضي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى