مجتمع

وفاة الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء البحرين و أمر ملكي بتكليف ولي العهد الأمير حمد بن عيسى برئاسة المجلس

توفي اليوم الأربعاء (11 نوفمبر 2020) رئيس وزراء البحرين الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة، الذي ظل في منصبه لنحو نصف قرن منذ استقلال البحرين مطلع السبعينيات، عن عمر يناهز 84 عاما في مستشفى بالولايات المتحدة الأمريكية.

ونعى الديوان الملكي في البحرين رئيس الوزراء الراحل مشيرا إلى “إعلان الحداد الرسمي لمدة أسبوع مع تنكيس الأعلام وتعطيل العمل في الدوائر الحكومية لمدة ثلاثة أيام، ابتداءً من يوم غد الخميس”.

واصدر العاهل البحريني حمد بن عيسى آل خليفة  أمرأ ملكيا بتكليف ولي العهد الأمير حمد بن عيسى آل خليفة  برئاسة مجلس الوزراء 

ويوصف الشيخ خليفة بأنه قضى أطول فترة في رئاسة الوزراء بين مجايليه، فقد ظل يواصل عمله في منصبه دون انقطاع منذ استقلال البحرين في عام 1971، بل إنه تولى فعليا هذا الدور في عام 1970 أي قبل استقلال البحرين بعام.

من هو خليفة بن سلمان  ؟

نشأته

وُلد الشيخ خليفة في 24 نوفمبر/تشرين ثاني من عام 1935، وقد كان الابن الثاني للشيخ سلمان بن حمد آل خليفة حاكم البحرين آنذاك، إذ كان نجله الأول هو عيسى بن سلمان آل خليفة (والد الملك البحريني حمد بن عيسى آل خليفة).

بدأ في صغره بتلقي التعليم النظامي على يد مجموعة من المعلمين الذين أوكل إليهم والده هذه المهمة، ثم التحق بإحدى المدارس الحكومية قبل أن يُرسل في عام 1957 للدراسة على فترات متقطعة في بريطانيا حتى عام 1959.

رئيسا للوزراء

نُصب خليفة بن سلمان آل خليفة رئيسا للوزراء بعد أن تحول ما يُعرف بـ”مجلس الدولة” (الذي كان يرأسه منذ يناير/كانون ثاني من عام 1970) إلى “مجلس الوزراء” وذلك في أعقاب إقامة دولة البحرين عام 1971 بعد أن كانت إمارة قبل ذلك، وقد أصبح أميرها هو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة الذي كان يُسمى “حاكما” قبل ذلك.

بقي خليفة رئيسا للوزراء في البحرين منذ عام 1971 وحتى يوم وفاته في 11 نوفمبر/تشرين ثاني من عام 2020، ليكون صاحب أطول فترة رئاسة للحكومة عبر التاريخ إذ بلغت مدة شغله للمنصب 50 عاما و296 يوما، حسب موسوعة “ويكيبيديا” متفوقا على رئيس وزراء كمبوديا، هون سين، الذي شغل المنصب لمدة 35 عاما و301 يوما.

حياته الشخصية

لدى الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة 3 أبناء، توفي أحدهم (محمد) وبقي له ولدان هما علي وسلمان.

فترة ولايته

وخلال فترة ولايته، التي امتدت لخمسة عقود، كان رئيس الوزراء البحريني الراحل شخصية رئيسية ومثيرة للجدل.

وفي مايو 2019، أثار الأمير خليفة جدلا واسعا بعدما أجرى اتصالا بأمير قطر، تميم بن حمد، في الوقت الذي تقاطع فيه البحرين، إلى جانب السعودية والإمارات ومصر، العلاقات مع الدوحة منذ 2017 بسبب اتهامات تتعلق بالإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة، الأمر الذي تنفيه قطر.

وبعد المكالمة التي هنأ فيها خليفة الأمير القطري بمناسبة شهر رمضان، سارعت البحرين إلى تأكيد موقفها الرافض للتقارب مع قطر، وقالت إن خطوة رئيس الوزراء لا تمثل المملكة.

وفي مايو 2019 أيضا التقى رئيس الوزراء خليفة بن سلمان آل خليفة بالمرجع الشيعي البارز بالبلاد عبد الله الغريفي، الأمر الذي انتقده حكام المنامة.

ولا يعترف الغريفي بالبرلمان البحريني المفصل على قياس ملك البحرين، كما أن الأمير خليفة لم يرفض تصريحا سابقا لزعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، طالب فيه بتنحي حاكم البحرين.

وفاته

أعلن الديوان الملكي البحرين وفاة رئيس الحكومة عن عمر يناهز 84 عاما في 11 نوفمبر/تشرين ثاني في مستشفى “مايو كلينك” في الولايات المتحدة الأمريكية، وأمر الملك حمد بن عيسى آل خليفة، بتنكيس الأعلام أسبوعا حدادا على وفاته وتعطيل الدوائر الحكومة لمدة 3 أيام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى