صحة

بعد شفاء أول حالة من مرض السكري تماماً علاج جديد ينبئ عن ثورة في علاج المرض

كشفت تقارير طبية عن علاج جديد باستخدام الخلايا الجذعية التي تنتج الأنسولين يفاجئ الخبراء ويمنح الأمل للكثيرين ممن يعيشون مع مرض السكري النوع الأول.

وتحدثت التقارير عن حالة مريض اسمه بريان شيلتون المريض بمرض السكري من النوع الأول.

شارك بريان شيلتون في تجربة إكلينيكية تجريها شركة الدواء Vertex Pharmaceuticals، وكانت الشركة تختبر علاجاً طُوّر على مدى عقود من قبل عالم تعهد بإيجاد علاج بعد إصابة ابنه وابنته المراهقة بهذا المرض المدمر.

وكان بريان شيلتون المريض الأول، الذي حصل على حقنة من الخلايا، نمت من الخلايا الجذعية ولكن مثل خلايا البنكرياس المنتجة للأنسولين التي يفتقر إليها جسمه.

والآن، يتحكم جسمه تلقائياً بمستويات الأنسولين والسكر في الدم، وفقاً لتقرير نشرته “نيويورك تايمز”.

يُعتقد أن بريان شيلتون البالغ من العمر الآن 64 عاماً، هو أول شخص يتعافى من المرض بعلاج جديد، وقال: إنها حياة جديدة تماماً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى