مجتمعمصر

أسما شريف منير تبكي و تعتذر بعد تعليقها المسيئ عن الشيخ الشعراوي ، والداعية الحبيب علي الجفري ينصحها ( فيديو )

بكت المذيعة وخبيرة التجميل المصرية أسما شريف منير خلال مداخلتها الهاتفية في برنامج “الحكاية” الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب فضائية «إم بي سي مصر» لتكشف كواليس أزمة حديثها عن الشيخ محمد متولي الشعراوي.

قالت أسما شريف منير أن الواقعة بدأت عندما شعرت بحاجة إلى التقرب إلى الله، نظراً لأنها تمر بمرحلة صعبة هذه الفترة، فطلبت من متابعيها أن يرشحوا لها بعض أسماء الشيوخ، فكان منهم اسم الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي.

وأضافت أسما شريف منير أن زلة لسانها أوقعتها في أزمة طاحنة، بعد أن علقت على اسم الشيخ الشعراوي واصفة إياه بالمتطرف، مؤكدة على أنها لم تكن تقصد هذا اللفظ تحديداً، ولكنها كانت ترغب في القول أنها لم تكن تفهم حديثه في برنامجه.

تعليق أسما شريف منير على الشيخ الشعراوي

تابعت أسما شريف منير حديثها بأن بمجرد أن كتبت هذا التعليق، وانهال عليها تعليقات جارحة وهجوم لاذع على كافة حساباتها على مواقع التواصل، حتى تصاعد الأمر وبدأ البعض يطالب بإحالة الأمر للبرلمان المصري رغم كتابتها اعتذار بعد 10 دقائق من تعليقها الصادم.


من جهته علق الداعية الإسلامي الحبيب علي الجفري على حديث أسما منير في مداخلة هاتفية في نفس البرنامج قائلا:

 «يا ابنتي إذا صدر منك الخطأ، فأنتِ اعتذرتي، والذي يعتذر ويستغفر عند الله سبحانه وتعالى مهما كان الخطأ فهو أقرب وأحب إلى الله من الذي يصر على الخطأ».

وأضاف الجفري: 

«الشيخ الشعراوي شيخي وأستاذي وقد جالسته مرارا، ولو كان موجودًا لاستضافك في بيته وأطعمك ولشرح لكِ ما أشكل عليك، أقول لك واصلي ما أنت عليه، وخذي هذا الدرس ولا تثريب عليك بإذن الله».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق