الأخبارسوريا

الصحة العالمية تحذر من انفجار عدد الإصابات بـ كورونا في سوريا

حذر عبد النصير أبو بكر رئيس فريق الوقاية من الأخطار المعدية في منظمة الصحة العالمية من انفجار عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في سوريا.

وأعرب أبو بكر، في حديث لشبكة سي إن إن الامريكية الخميس 19 مارس/آذار، عن قلقه من نقص حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد المبلغ عنها في سوريا واليمن، متوقعًا “انفجارًا في الحالات”.

وقال أبو بكر “أنا متأكد من أن الفيروس ينتشر في سوريا، لكنهم لم يكتشفوا الحالات بطريقة أو بأخرى”.

وأضاف “هذا هو شعوري، لكن ليس لدي أي دليل لإظهاره، وعاجلًا أم آجلًا، قد نتوقع انفجارًا”.

وربط المسؤول بين الإصابة بفيروس كورونا في الشرق الأوسط وبين السفر إلى إيران، التي انتشر فيها الفيروس بشكل كبير.

وتحول “كورونا” إلى حديث العالم بعد تفشيه بسرعة كبيرة، وتصنيفه من منظمة الصحة العالمية بأنه “وباء عالمي”.

وبلغ عدد المصابين في العالم بحسب المنظمة، أمس، أكثر من 200 ألف شخص، وتوفي بسببه ثمانية آلاف شخص في العالم.

وحتى الآن تعلن سوريا عن عدم وجود إصابات في البلاد بالرغم من انتشاره بشكل كبير في الدول المجاورة مثل لبنان والأردن وتركيا.

ويبلغ عدد الاصابات بفيروس كورونا في لبنان 149 حالة، وفي تركيا 191 حالة، وفي الأردن 56 حالة.

كما وصل عدد الإصابات في إيران، إلى 18 ألفا و 407 حالات، إلى جانب وفاة ألف و284 شخصًا.

وكانت سوريا  اتخذت العديد من الإجراءات خلال الأيام الماضية، منها إغلاق المدارس الجامعات  والمساجد والمطاعم والمقاهي والحدائق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق