في مأساة مروعة ، غرق طالبين سعوديين في أمريكا وهما يحاولان إنقاذ طفلين

الغريقين السعودين رحمهما الله

 

شهدت ولاية ماساتشوستس في الولايات المتحدة الأمريكية حادثة مروعة حيث توفي طالبان سعوديان خلال محاولتهما البطولية إنقاذ طفلين غرقا في نهر شيكوبي .

 

وذكرت وسائل إعلام أن طفلين جرفتهما تيارات مائية قوية أثناء سباحتهم في النهر ، وحاولت مجموعة من الأشخاص الموجودين في الموقع، بينهم المبتعثين السعوديان، إنقاذ الطفلين، لكن التيارات المائية كانت أقوى من محاولتهم لتجرفهما  بعيدا وسط بكاء الحاضرين وصراخهم.

 

وهرعت السلطات الأمنية إلى موقع الحادث، استنفرت شرطة ويلبر هام  وفريق الغوص التابع لشرطة الولاية والمروحيات في النهر لعدة ساعات خلال عطلة نهاية الأسبوع ، حيث جرى انتشال إحدى الجثتين في تلك الليلة، بينما اكتُشفت الجثة الثانية صباح الاثنين 2 يوليو،وسط حالة من الحزن الشديد الذي عّم الولاية عقب الحادث الأليم.

 

وقال المتحدث باسم مكتب محامي مقاطعة هامبدن أن الشرطة تلقت يوم الجمعة نداء استغاثة لمجموعة من السباحين في حين أفاد شهود عيان بأن طفلين واجها صعوبة في السباحة بسبب التيارات المائية القوية، وحاول العديد من الموجودين إنقاذهم، ولكن اثنين من المنقذين جرفتهم التيارات بعيدا عن أعين الناس.

 

وذكرت السلطات أن المتوفيين هما المبتعث السعودي ذيب اليامي البالغ من العمر 27 عاما، ويدرس في جامعة هارتفورد في السنة الرابعة تخصص الهندسة،و الثاني هو المبتعث السعودي جاسر الراكة 25 عاما، وقد انتقل إلى جامعة “نيو إنجلاند” الغربية السنة الماضية لدراسة الهندسة.

 

يذكر أن أحد الطفلين نجا من الغرق في نفس الوقت، والآخر مكث في المستشفى يومين وخرج معافىً.

المصدر: صحيفة سبق، وسائل إعلام أمريكية

 

شاهد سبايدرمان الحقيقي يتسلق مبنى لينقذ طفل من الموت المحقق و هو يتدلى من شرفة منزله

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.