فن

بعد جريمة القتل، نانسي عجرم متهمة بالسرقة !

اتهم الفنان العراقي روني داوود المغنية اللبنانية نانسي عجرم بسرقتها حقوقه لأحد الأغاني.

وقال روني داوود  منشور له عبر صفحته على “فيسبوك”، أن نانسي عجرم قامت بالاستيلاء على حقوقه في أغنية “قلبي يا قلبي” الجديدة.

ونشر داوود، مقطع فيديو يوضح من خلاله “كيفية قيام الفنانة اللبنانية نانسي عجرم بالاستيلاء على حقوقه، وسرقة الأغنية”.

وعلق داوود قائلا: 

“أغنية الفنانة نانسي عجرم الجديدة قلبي يا قلبي مسروقة من أغنية الفنان روني داوود وبنفس العنوان تمت سرقة عنوان الأغنية والفكرة والمحتوى بذكاء بنفس التقطيعة والسكتات وبعض أجزاء اللحن وإليكم الأدلة القاطعة في هذا الفيديو الذي يتم المقارنة فيه بين أغنية الفنان روني داوود والفنانة نانسي عجرم”.

فديو – الرجاء نشر هذا الفديو على اوسع نطاق لقد تم سرقة اغنيتي – اغنية الفنانة نانسي عجرم الجديدة قلبي يا قلبي مسروقة من اغنية الفنان روني داوود وبنفس العنوان تم سرقة عنوان الاغنية والفكرة والمحتوى بذكاء بنفس التقطيعة والسكتات وبعض اجزاء اللحن واليكم الادلة القاطعة في هذا الفديو الذي يتم المقارنة فيه بين اغنية الفنان روني داوود والفنانة نانسي عجرم

Gepostet von Rony Dawood am Samstag, 1. Februar 2020

وهذه أول أغنية لنانسي بعد حادثة قتل الشاب السوري التي وقعت في منزلها على يد زوجها فادي الهاشم، والتي لم تنته بعد، حيث لم يقل القضاء كلمته الأخيرة، ورغم أن الفنانة اللبنانية عادت إلى مزاولة أنشطتها بشكل طبيعي، حيث ظهرت في برنامج “ذا فويس كيدز”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق