السعوديةمجتمع

حالة من الحزن سادت السعوديين عقب نبأ وفاة “أم ليان وراما الدخيل” بفيروس كورونا

سادت حالة من الحزن السعوديين في مواقع التواصل الاجتماعي بعد نبأ وفاة “أم ليان وراما الدخيل”، التي نالت شهرتها بطريقتها اللافتة في التعامل مع مرض ابنتيها .

وتوفيت  هدى الحربي وهي حامل، بعد صراعها مع فيروس كورونا.

وعرفت هدى الحربي باسم “أم ليان وراما الدخيل”، بعد مناشدتها بالدعاء لابنتيها ليان وراما اللتين أصيبتا بمرض نادر، غير أن ليان توفيت قبل عامين لتلحق بها والدتها متأثرة بإصابتها بكورونا.

وعبر آلاف المغردون عن تضامنهم معها، ودعوا لها بالرحمة والمغفرة، وسرعان ما ارتفع وسم وفاة ام ليان و راما الدخيل إلى قائمة الوسوم الأعلى تداولا ودخل قائمة التريند في السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق