فتاة صغيرة اختارت محمد صلاح لشخصية عيد الهالوين و والدتها خائفة من ردة الفعل !

 

 

لبست ماديسون مكغوان البالغة من العمر 9 سنوات زي لاعب نادي ليفربول النجم المصري محمد صلاح بعد أن اختارته كشخصية العيد لحفلة الهالوين .

 

 

و قامت الفتاة الصغير بمساعدة والدتها و خبير مكياج بوضع مساحيق لتسمير بشرتها ولحية و شارب لتصبح شبيهة بصلاح ، ما أخاف الوالدة أن يثير ذلك استياء، باعتبار تقليد داكني البشرة عادة مايعتبر من الأفعال العنصرية التي قد تسبب ضجة .

 

الأم ، 39 عاما، دافعت عن ابنتها وأصرت على أن الزي لا يقصد به الإساءة.

و قالت أن ابنتها ماديسون تعشق صلاح  وليفربول، لذلك أحبت أن تختاره كشخصية العيد ، و هي تعرف أنه مصري و مسلم لكن الأطفال لا تفكر بهذه الطريقة، وقالت لي عندما حاولت إفهامها ذلك ” أن لا أبالي أمي أريد أن ألبس كصلاح فحسب”.

 

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.