المغنية العالمية ” لانا دل ري” تلغي حفلتها في اسرائيل استجابة لدعوى المقاطعة الثقافية و الاقتصادية

المغنية لانا دل ري

 

أعلنت المغنية الأمريكية “لانا دل راي” إلغاء حفلها الغنائي المرتقب في إسرائيل بعد استجابتها لمناشدات من محبيها ونشطاء في حركة تدعو لمقاطعة إسرائيل ثقافيا واقتصاديا احتجاجا على سياستها تجاه الفلسطينيين.

 

وقالت دل راي في بيان نشرته على حسابها في موقع تويتر إنها أرجأت حفلها الغنائي المقرر الجمعة المقبل لأنه “من المهم بالنسبة لي الغناء في كل من فلسطين وإسرائيل والتعامل مع جميع المعجبين بصورة متساوية.”

 

وأعربت عن أملها في “تنظيم زيارتين لمعجبيها في إسرائيل وفلسطين” في المستقبل.

 

 

وكان نشطاء قد ضغطوا على المغنية لإلغاء رحلتها لإسرائيل، وقد حاولت في البداية الدفاع عن قرارها بالمشاركة، مطالبة منتقديها بعدم تسييس الأمر.

 

وكانت المغنية الأمريكية من أهم المشاركين  في المهرجان الموسيقي في كيبوتس بالجليل الأعلى.

 

لانا دِلْ راي هي مغنية وكاتبة أغاني أمريكية، وُلِدَتْ ونشأتْ في مدينة نيويورك في  21 يونيو 1985.

بدأتْ لانا دِلْ راي مهنتها الفنية في 2005 وحظيتْ باهتمام واسع عندما انتشرَ عبر الإنترنت الفيديو لأغنيتها “فيديو غيمز”.

ثم حظيتْ باهتمام أكبر عندما احتل ألبومها الثاني بورن تو داي المرتبة الثانية لقوائم المبيعات الأمريكية وأصبح خامس ألبوم في قائمة الألبومات الأفضل مبيعاً لعام 2012.

ثم أطلقتْ ألبومها الثالث Ultraviolence في 2014 ونال الألبوم آراء إيجابية من النقاد وحقق نجاحاً تجارياً حيث أنه أول ألبوم لها يحتل المرتبة الأولى في الولايات المتحدة.

وبعد جولة عالمية في 2015 أطلقتْ لانا دِلْ راي ألبومها الرابع شهر عسل والذي نال أيضاً آراء إيجابية من النقاد.

وُصِفَتْ أغانيها بأنها ذات لحن سينمائي وأنها مُنغمسة في أفكار الرومانسية التراجيدية والسوداوية وإشاراتها للثقافة الشعبية خصوصاً الثقافة في الخمسينيات والستينيات.

 

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.