صحةمجتمع

فيروس صينى جديد يدعى “هانتا” يتسبب فى وفاة شخص

أفادت وسائل إعلام عالمية عن وفاة رجل في مقاطعة يوننان بجنوب غرب الصين اليوم الثلاثاء (24 مارس 2020) بعد إصابته بـ فيروس هانتا أثناء سفره إلى مقاطعة شاندونغ فى شرق الصين.

ووفقًا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها ،  فإن فيروس هانتا Hantavirus هي مجموعة من الفيروسات التي تنتشر بشكل رئيسي عن طريق القوارض ويمكن أن تسبب أمراضًا متنوعة لدى الناس.

ويمكن أن يسبب الـ Hantavirus متلازمة متلازمة الهنتافيروس الرئوية (HPS)، وأعراضها تشبه الأنفلونزا مثل الحمى، السعال، ألم عضلي، صداع والخمول وضيق التنفس، الذي يتردى بسرعة ليصبح فشل حاد في الجهاز التنفسي.

ويمكن أيضًا أن يؤثر على الكُلى بجانب الأعراض السابق فيما يُعرف باسم الحمى النزفية مع المتلازمة الكلوية (HFRS).

ويعتبر هانتا فيروس خطير حيث تصل معدل وفياته إلى 38%، وفقًا لمركز السيطرة على الأمراض.

وفي الغالب لا ينتقل HPS من شخص لآخر، في حين أن انتقال HFRS بين الأشخاص نادر للغاية، ويُعد التحكم في أعداد القوارض هو الاستراتيجية الأساسية للوقاية من عدوى فيروس هانتا Hantavirus.

أعراض فيروس هانتا

 

أ فيروس هانتا أعراضه تنقسم إلي جزأين، فالأول يكون شبيه بأعراض الأنفلونزا، وهي

-ارتفاع حرارة الجسم، ويصاحبها قشعريرة.

-الشعور بالصداع الشديد.

-ألم في عضلات الجسم.

-التعرض القيء، أو الإسهال أو ألم في البطن.

وبعد مرور من 4 إلي 10 أيام من الإصابة أي فترة حضانة الفيروس، يزداد الأمر سوء، وهنا تكثر العديد من الأعراض ومنها:

-السعال الذي يصاحبه خروج  إفرازات.

-ضيق شديد في التنفس.

-تعرض الرئة لتراكم شديد في السوائل.

-انخفاض ضغط الدم.

-انخفاض كفاءة القلب.

أسباب الإصابة بفيروس هانتا:

 

ومن أسباب الإصابة بفيروس هانتا، هو الفأر الذي ثبت علميا أنه المسئول الأول عن الإصابة، كما أن الاستنشاق يعد هو الطريق الرئيسي للانتقال، فعند التعرض لاستنشاق رائحة البول أو البراز أو اللعاب الخاص بالقوارض  التي تنتقل عبر الهواء يتسبب في ذلك الإصابة بالفيروس الذي يسهل انتقاله إلى الرئة التي يتراكم بداخلها السوائل وتتسبب فى التعرض لمشاكل تنفسية شديدة.

وأوضحت أبحاث وتقارير علمية ، أنه من السهل انتقال الفيروس من شخص لأخر،  عن طريق النفس.

المصدر:  صحيفة جلوبال تايمز الصينية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق