منوعات

أغنى رجل في العالم يخسر 13 مليار دولار في يوم واحد ويفقد الصدارة

خسر رجل الأعمال إيلون ماسك مؤسس شركة تيسلا الأميركية لصناعة السيارات الكهربائية نحو 13.5 مليار دولار من ثروته البالغة 190 مليار دولار في يوم واحد، ليتراجع إلى المركز الثاني في لائحة أغنى رجل في العالم خلف مؤسس موقع أمازون “جيف بيزوس” الذي يمتلك ثروة قدرها 182.1 مليار دولار.

وبحسب مجلة “فوربس” الأميركية فإن سهم “تيسلا” الذي فقد نحو 8% من قيمته في ختام تداولات يوم الاثنين (11 يناير 2021)، أسهم بشكل كبير في تراجع ثروة “ماسك” إلى المركز الثاني خلف مؤسس “بيزوس”، بعد أن تصدّر اللائحة في أول أسبوع من العام الجديد.

وأوضحت “فوربس” أن مصنّعة السيارات الكهربائية “تيسلا”، تصدّرت تراجعات أسهم التكنولوجيا في ختام جلسة الإثنين بالتزامن مع خسائر شركات مواقع التواصل الاجتماعي وخدمات الحوسبة السحابية.

وعلى الرغم من تراجع أسهم “أمازون” بأكثر من 2% بختام جلسة تداول يوم الإثنين، وانخفاض صافي ثروة “بيزوس” بمقدار 3.6 مليار دولار، إلا أن بيزوس عاد لصدارة لائحة “فوربس” لأغنى أثرياء العالم التي كان قد فقدها لصالح “ماسك” يوم الجمعة 8 كانون الثاني.

و إيلون ماسك‏ رجل أعمال كندي، حاصل على الجنسية الأمريكية ولد في جنوب أفريقيا، مستثمر، مهندس ومخترع. وهو مؤسس شركة سبيس إكس ورئيسها التنفيذي، والمصمم الأول فيها. والمؤسس المساعد لمصانع تيسلا موتورز ومديرها التنفيذي والمهندس المنتج فيها. كما شارك بتأسيس شركة التداول النقدي الشهيرة باي بال، ورئيس مجلس إدارة شركة سولار سيتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى