السجن 11 سنة للبنانية منى المذبوح بعد ادانتها بجرائم خدش الحياء العام والتعدي على الأديان وإساءتها للشعب المصري

 

 

قضت محكمة جزائية في مصر، بسجن اللبنانية منى المذبوح بالسجن لمدة 11 سنة مع الأشغال بعد ان ادانتها بجريمة خدش الحياء العام والتعدي على الأديان وإساءتها للشعب المصري، و ذلك بعد نشرها  مقطع فيديو عبر صفحتها على الفيسبوك.

 

وبعد المداولة بين أعضاء المحكمة  جاء القرار النهائي بمعاقبتها بالسجن 3 سنوات عن تهمة التعدي على الأديان وغرامة 200 جنيه، و السجن 3 سنوات وغرامة 500 جنيه في اتهامها بخدش الحياء العام، والسجن سنتين وغرامة 10 آلاف، و3 سنوات مع النفاذ بتهم إهانة الشعب المصري.

 

حضرت المتهمة جلسة اليوم بصحبة محاميها و الذي قال أثناء المرافعة أن موكلته تعاني من اضطرابات عصبية ونفسية، نتيجة إصابتها بمرض في المخ وهي في الثانية عشرة من عمرها ونتيجة لذلك لا تستطيع التحكم في انفعالاتها.

وقدم المحامي للمحكمة أوراق ومجلة لبنانية فيها استغاثة لجمع تبرعات لإجراء عملية لها في المخ وهي في عمر الثانية عشرة.

 

وكانت أجهزة الأمن المصرية قد ألقت القبض يوم الخميس 31 مايو 2018، القبض على اللبنانية منى المذبوح،بناء على قرار الضبط والإحضار الصادر من النيابة العامة لاتهامها بسب وقذف سيدات مصر.

لتباشر نيابة استئناف القاهرة، تحت إشراف المستشار محمد سراج أبوشنب، المحامي العام الأول بالنيابة، التحقيقات مع المتهمة التي ألقت قوات الأمن القبض عليها قبل مغادرتها البلاد، استجابة لقرار النائب العام بضبطها وإحضارها.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.