الأمن المصري يعتقل اللبنانية منى المذبوح بعد نشرها فيديوهات مسيئة للشعب المصري

 

 

ألقت الأجهزة الأمنية المصرية، الخميس 31 مايو ، القبض على اللبنانية منى المذبوح،بناء على قرار الضبط والإحضار الصادر من النيابة العامة لاتهامها بسب وقذف سيدات مصر.

 

وكان  المحامي عمرو عبد السلام قد تقدم  ببلاغ للنائب العام ضد منى المذبوح، لبنانية الجنسية، اتهمها فيه بنشر أحد الفيديوهات على صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، تحتوي عبارات وألفاظا مهينة لعموم الشعب المصري برجاله ونسائه.

 

وقال ، إن منى مذبوح حضرت إلى الأراضى المصرية وعند قدومها استقبلت بكل ترحاب، وفجأة وعبر موقعها نشرت فيديو تطاولت فية بأبشع الألفاظ على مصر العظيمة التي استقبلتها وعلى كل نساء ورجال مصر حيث ووصفت المرأة المصرية والرجل المصري والدولة المصرية بالفاظ وصفات وعبارات يعف اللسان ويمتنع القلم عن ذكرها.

 

كم أضاف عبد السلام، في بلاغه، إن الفيديو الذي تم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي، تسبب في حالة من الغضب والسخط الشديدين لعموم الشعب المصري، مضيفا أن ما قامت به المذكورة يشكل جرائم جنائية تتمثل في إهانة عموم الشعب المصري، وتوجيه السب والقذف له، والطعن في شرف وأعراض نساء مصر ورجالها، وإهانة رئيس الدولة، وجميعها جرائم تستوجب ضبطها وإحضارها ومنعها من مغادرة البلاد، وتقديمها للمحاكمة الجنائية العاجلة.

 

لكن من هي منى المذبوح؟

 

منى علي المذبوح ، ابنة الـ21 ربيعاً، غادرت أحضان والدتها ومنزل ذويها في حي السلم في الضاحية الجنوبية لبيروت بتاريخ 6/8/2015 ولم تعد إلى ذويها حتى تاريخه، علماً ان أسباب الاختفاء والتواري عن اختفائها ما زالت مجهولة.

و بعد فترة عادت منى لمراسلة أهلها لكنها رفضت العودة الى لبنان  لتختفي لفترة وتعود عبر مواقع التواصل الاجتماعي بهذه الفيديوهات المثيرة للجدل .

 

وبدأ نشطاء “فيس بوك”، في تدشين هاشتاج تحت عنوان “بلاغ للنائب العام ضد منى مذبوح”، خاصة أنها لبنانية الجنسية و ضيفة في مصر وتقوم بسبب المصريين هكذا، مؤكدين أن ما حدث منها إهانة لكرامة كل مصري.

 

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *