لن يكون هناك تعزية بوفاة الممثل المصري القدير جميل راتب ، تعرف على السبب

جميل راتب

أعلن هاني التهامي مدير أعمال الفنان الراحل جميل راتب أنه لن تقام تعزية  للفقيد بناء على طلبه، مؤكدا على أن الفنان كان قد طلب في وصيته ألا يكون هناك عزاء له. كما أوصى بتشييع الجنازة في مسجد جامع الأزهر .

 

 

الا أن نقابة الممثلين تصر بحسب التهامي على إقامة عزاءٍ له يوم الجمعة في مسجد الحامدية الشاذلية، ومن المقرر أن يتواجد فيه نخبة كبيرة من النجوم، خاصة بعد غيابهم عن جنازته.

 

و كان جميل راتب قد توفي في السادسة من صباح الأمس الأربعاء  19 سبتمبر 2019 عن عمر يناهز الـ 92 عاما.

 

ومن جانبها، أوضحت جريدة الوطن المصرية أنه حدثت مشادة كبيرة بين أمن جامع الأزهر الذي أقيمت فيه جنازة الفنان الراحل، وعدد كبير من مصوري ومراسلي المواقع والقنوات، وجاء ذلك بسبب رفض أمن الجامع تصوير الجنازة.

 

وحاول خالد عبد الجليل مستشار وزير الثقافة لشؤون السينما التدخل والتحدث مع الأمن للسماح للمصورين ومراسلي القنوات بممارسة عملهم ونقل الجنازة.

 

ولم يحضر الجنازة من نجوم الفن سوى نقيب الممثلين المصريين أشرف زكي، والفنان عزت العلايلي والفنان عبد العزيز مخيون، والفنانة سلوى محمد علي، و حضر متأخرا الممثل محمد صبحي.

 

وقد ولد الفنان الراحل لأب مصري وأم مصرية صعيدية ترتبط بصلة قرابة بالناشطة المصرية الشهيرة هدى شعراوي، في أسرة محافظة ميسورة الحال. وبعد انتهائه من الثانوية العامة (التوجيهي)، دخل مدرسة الحقوق الفرنسية، ثم سافر بعد السنة الأولى إلى باريس لاستكمال دراسته.

Leave a Reply

Your email address will not be published.