الأخبارسوريا

وزارة الصحة السورية تعلن اليوم الخميس عن تسجيل 19 إصابة جديدة بفيروس كورونا لـ مخالطين ما يرفع عدد الإصابات المسجلة إلى 312 حالة

أعلنت وزارة الصحة في سوريا اليوم الخميس (2  تموز 2020) عن تسجيل 19 إصابة جديدة بفيروس كورونا لأشخاص مخالطين مايرفع عدد الإصابات المسجلة إلى 312.

اقرأ أيضا:

حالات جديدة ترفع عدد المصابين بفيروس كورونا في سوريا إلى 328

كما أعلنت وزارة الصحة عن شفاء 3  حالات من الفيروس ما يرفع عدد المتعافين إلى 113 حالة .

وتشير الإحصاءات المتعلقة بفيروس كورونا في سوريا حتى الآن إلى إصابة 312 شخص بمرض كوفيد 19 الذي يسببه الفيروس  شفي منهم 113 و توفي تسعة.

وكانت وزارة الصحة أعلنت أمس الأربعاء عن تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا لأشخاص مخالطين.

ورفعت الحكومة السورية منذ نحو شهرين معظم الإجراءات الاحترازية التي سبق أن اتخذتها بعدما تراجعت الإصابات المحلية واقتصرت الإصابات الجديدة على القادمين إلى البلاد، وقد عادت الإصابات المحلية تتزايد، وهي تسجل وسط مخالطين لحالات مصابة.

وحذرت وزارة الصحة السورية من “الاستهتار الذي يهدد بانتشار أوسع” للعدوى بفيروس كورونا وشددت على الالتزام بالوقاية.

وقالت الوزارة في بيان إن الخط البياني للإصابات المسجلة عالميا وإقليميا ومحليا يتصاعد، وأوضحت أن البلاد شهدت 133 إصابة بداية الشهر الجاري “معظمها بين مخالطين لحالات مؤكدة قادمة من خارج سوريا” وبناء على ذلك شددت على “ضرورة الالتزام بإجراءات الوقاية الفردية اليوم أكثر من أي وقت مضى”.

ودعت الوزارة السوريين وخاصة كبار السن والمرضى المزمنين “لتجنب أماكن الازدحام قدر الإمكان كونهم معرضين أكثر من غيرهم لمضاعفات الفيروس الخطيرة”.

ودعت الوزارة في البيان إلى “عدم المساهمة بنقل الشائعات أو تداول معلومات دون التحقق من دقتها ومصدرها أو التعرض لخصوصية المرضى وحقهم بسرية بياناتهم” وأكدت التزامها “بنشر أي مستجدات تتعلق بالوباء عبر منصاتها على الانترنت ووسائل الإعلام” المحلي.

وأشارت الوزارة إلى التحديات التي تفرضها العقوبات على سوريا و الأضرار التي ألحقتها الحرب بالقطاع الصحي، قائلة إن الكوادر الطبية والتمريضية والفنية تبذل “أقصى إمكانياتها لمواجهة فيروس كورونا وتواصل عملها بشجاعة وتفان رغم المخاطر التي قد تتعرض لها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق