المطربة الملتحية كونشيتا فورست تعلن عن إصابتها بمرض الإيدز!

 

المطربة الملتحية

كشفت المغنية النمساوية كونشيتا فورست ” المشهورة بلحيتها ” ، عن إصابتها بمرض الإيدز (السيدا)  وتلقيها علاج دوري “على مدار أعوام”.

 

المغنية الشهيرة و التي تبلغ من العمر 29 عاما، حرصت على إبقاء هذه المعلومات سرية، لكنها قررت في النهاية الكشف عنها بعد أن هددها أحد أصدقائها بأنه سيعلنها على الجمهور.

 

كونشيتا فورست هي في الأصل رجل ، لكنه قرر في 2011 ابتكار هذه الشخصية والغناء بزي إمرأة .

 

وكتبت كونشيتا على انستغرام :”لن أمنح أحدا الحق في أن يخيفني ويؤثر على حياتي، إعلاني للخبر أفضل من أن يُعلن عنه طرف ثالث”.

 

وعن حالتها الصحية، قالت إن العلاج الدوري الذي تحصل عليه سيطر على فيروس الإيدز، لدرجة أنه لم يعد من الممكن اكتشاف أثره.

وحظيت كونشيتا باهتمام عالمي بعدما فازت  مسابقة يوروفيجن الغنائية في عام 2014 بالدنمارك ، وقدمت مؤخرا مجموعة من أفضل أغنياتها، بمصاحبة 60 عازفا من فرقة أوركستراBBC ، وسوف تذاع الحفلة في وقت لاحق هذا الشهر.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *